free hit counter javascript


الحكمة من نزول القرآن الكريم مفرقا تثبيت قلوب المؤمنين

بواسطة: - آخر تحديث:
الحكمة من نزول القرآن الكريم مفرقا تثبيت قلوب المؤمنين


الحكمة من نزول القرآن الكريم مفرقا تثبيت قلوب المؤمنين، يعتبر القرآن الكريم احد مصادر التشريع الإسلامي وهو المصدر الاول منها، إذ جاء بياناً لأحداثٍ سابقة لأمم قد سبقت الإسلام، فجاءت مفسرة وموضحة لتلك الوقائع والاحداث التي جرت منذ القدم، وهو احد الكتب السماوية التي حفظه الله تعالى من الخطأ والتحريف والزيادة، وقد أسمعه للوحي جبريل عليه السلام ومن ثم كلّفه بتسميعه للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وبيان السبب في ذلك، فكانت بداية نزلوه في السابع عشر من شهر رمضان المبارك، ومن ثم بدأت مسيرتهِ في دعوة الناس إلى عبادة الله تعالى وطاعته .

الحكمة من إنزال القرآن الكريم

الكثير من الأسئلة تطرح بشكلٍ كبير في الآونة الأخيرة، من قبل الطلاب حول ” الحكمة من إنزال القرآن الكريم” وقد وضح العلماء الأسباب من ذلك وكانت على مرحلتين، فالمرحلة الأولى كانت عندما انزله جملةً في بيت العزة ومن ثم بدأت المرحلة الثانية منه وهو تكليف الوحي جبريل بتسميع النبي – عليه افضل الصلاة والسلام -آيات القران الكريم وذلك من أجل:

  • التيسير من حفظ النبي له .
  • التدرج في التشريع وبيان الأحكام الشرعية من كل ايات من الايات .
  • تثبيت قلب النبي محمد صلى الله عليه وسلم .
القرآن الكريم

القرآن الكريم

الحكمة من نزول القرآن الكريم مفرقا تثبيت قلوب المؤمنين، صح أم خطأ

احد الأسئلة الشائعة المنتشرة على منصات التواصل الاجتماعي بشكلٍ كبير، وقد تناولت احد المواضيع المهمة وهو ” القران الكريم ” إذ يعد هذا السؤال ضمن الأسئلة المقترحة في مادة التفسير لطلاب وطالبات الصف الثاني المتوسط للفصل الدراسي الثاني والذي يبحث في الحكمة من نزول القرآن الكريم مفرقاً وتثبيت قلوب المؤمنين  وقد ورد ضمن أسئلة الصح أو الخطأ .

الإجابة :

  • صح .

وفي ختام مقالتنا فقد وضحنا لطلبتنا الإجابة عن السؤال الذي تداوله الكثير من الطلاب على مواقع التواصل الإجتماعي وواجهوا صعوبة في العثور على الحل المناسب عليه .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *