انتهى حكم الدولة العباسية بسقوط مدينة



انتهى حكم الدولة العباسية بسقوط مدينة، الدولة العباسية، وهم دولة بني العباس، فقد تم اطلاق هذا الاسم بناء على الخلافة الإسلامية التي امتدت عبر التاريخ، وهي من السلالات الإسلامية الحاكمة، فقد استطاع العباسيون أن يقصوا بني أمية من مكانهم وأن يستولوا على الحكم، وهذا يبين مدى العداوة التي كانت بين العباسيون وبني أمية الذين طوردوا في كل أنحاء البلاد بهدف القضاء عليهم، حتى لجأ بعض الأمويون إلى الأندلس، كملجأ من الحرب التي قضت على معظمهم.

ما هي الدولة التي كانت سببا في سقوط الحكم العباسي؟

لقد كان سيطرة القادة مع الجنود الأتراك على الحكم سببا في القضاء على الحكم العباسي، وعلى الخليفة بحد ذاته فقد كانت تحاك حوله المؤامرات من أجل اسقاطه وكسر شأفته، خاصة وأن الجيش العباسي قام بتجنيد عدد كبير من الأفراد من أجل حماية الدولة، وهذا الأمر مكن الأتراك من الجيش ومعرفة نقاط القوة ونقاط الضعف، حتى استطاع الأتراك السيطرة على الخلافة العباسية والتغلغل في مناصب عسكرية وسياسية حساسة، كانت تنخر في عصب الدولة حتى أودت إلى سقوطها.

سبب انهيار الدولة العباسية

لقد كان وجود العديد من الأعراق والأجناس المختلفة، سببا مهما ساهم في القضاء على الدولة، وتفريق الشعب والحكومة، وساهم في بث نيران الفرقة والنزاعات داخل النفوس وهذا ما حمل العديد من الأفراد الكراهية الشديدة التي كانت مسببا أساسيًا من أجل انهيار الدولة العباسية.

الإجابة:
لقد انتهى الحكم العباسي للدولة العباسية بسقوط مدينة بغداد في عام 656 هـ بعد أن اجتاح المغول طرقاتها وقد نالوا من سكانها أشد النيل فقتلوا وعبوا وبسقوط بغداد كان قد تحقق السقوط الفعلي للدولة العباسية الإسلامية.

انهار الدولة جاء بفعل الإهمال ناهيك عن انشغال المجتمع في التفاهات مما أدى إلى ضياع الوعي وانعدام الثقافة، وتفشي الرزائل والحالة الكارثية لأعمدة الدولة التي أصابها العجز والخمول، بسبب الترف والطغيان الذي عم البلاد وأشغلهم عن عملهم ومسؤولياتهم الموكلة إليهم، لذلك فإن الفساد كان السبب القاتل الذي طعن الدولة في مقتل وأودى بها وبكل من يناصرها.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى