تتميز المكتبات الرقمية عن المكتبات التقليدية



تتميز المكتبات الرقمية عن المكتبات التقليدية، القراءة هي أجمل شيء الوجود التي تفيد المجتعات والأفراد، فهي الأداة التي تعمل على اكتساب المزيد من الخبرات والمهارات العلمية والثقافية والمعرفية، في كل المجالات المعرفية المختلفة، يتم من خلال القراءة تنمية وتطوير المعارف المكتسبة، بجانب المهارات المتعلقة بالكتاب والتواصل مع الناس، فهي ضرورة للإرتقاء بالمجتمع نحو التقدم والرقي والتميز، ليكون مزدهر بالعلوم والمعارف.

تعريف المكتب الرقمية

تعمل القراءة على تزويد الانسان بالمعارف والثقافة المختلفة، من خلال الكتب التي تكون موجودة في المكتبات، هناك الكثير من الناس المثقفين يهتمون بقراءة العديد من الكتب المختلفة في تلك المكتبات التي توجد في بعض أماكن الخاص بالعلم، تعرف المكتب الرقمية بأنها التي تخزن الكتب الأدبية والقصص، يتم الوصل إليها من خلال مواقع الانترنت، حيث تحتوي على العديد من الكتب الرقمية والوسائط المتعددة، فيتم القراءة بواسطة جهاز الحاسوب أو تحميلها وقراءتها من خلال الهاتف المحمول، ظهرت المكاتب الرقمية مع ظهور واختراع الحاسب الآلي.

تعريف المكتبة التقليدية

تحتلف المكتبة التقليدية عن المكتبة الرقمية، حيث أن الرقمية هي منظومة إلكترونية ظهرت حديثا مع ظهور عصر التكنولوجيا الرقمية، وتم تطويرها من خلال الخبراء الالكترونيين ومهندسين الكمبيوتر، بعكس المكتبة التقليدية المتعارف عليها، منذ قديم الزمان في أنها المكان الذي يوضع فيه الكتب بمختلف مجالاته وأنواعها، كانت توضع على رفوف خشبية في أماكن خاصة بها، توجد في الجامعات والمدارس وفي دور الثقافة المختلفة التي تنتشر في البلاد.

  • الإجابة الصحيحة:

بسرعة البحث عن الكتب والعناوين.

يكتسب القارئ خبرات عديدة في جميع نواحي الحياة المختلفة، فهي أداة مكتسبة مفيدة لجميع أفراد المجتمع، بحيث يصبح المجتمع راقيا متطورا في كل المجالات المختلفة، لضمان الوصول بالمجتمع إلى أعلى درجات المعرفة والثقافة.

 



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى