free hit counter javascript


طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها

بواسطة: - آخر تحديث:
طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها


طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، ان اللثة تعد من الأجزاء الحساسة في جسم الإنسان، لذلك من المهم التعامل معها بكل شفافية ورفق، حتى لا تتأذى، لذلك من المهم عند تنظيف الأسنان أن تكون ألية التنظيف برفق وأن يكون هناك جانب من المراعاة عند استخدام أدوات التنظيف، مثل معجون الأسنان الملائم للثة واستخدام فرشاة أسنان تكون قوية وتحتوى على فيتامينات، هذا الأمر مهم من أجل الحفاظ على اللثة وبقاء الأسنان بحالة من الصحة العالية، ويجب أن نحافظ على الأسنان بتناول الطعام الجيد والابتعاد عن كل ما يؤذها أو يقلل من كفاءتها.

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها

أسباب نزيف اللثة

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى نزيف اللثة، خاصة وأن اللثة تعتبر من الأجزاء المهمة والحساسة في جسم الإنسان، لذلك من المهم أن يكون الإنسان قادر على حماية نفسه واختيار الأفضل لنفسه، ويمكن تلخيص أسباب نزيف اللثة إلى بعض الأسباب منها:

  • تجمع بقايا الطعام على الأسنان.
  • الإصابة ببعض الأمراض الحساسة.
  • الوراثة التي تكون الأسنان واللثة ضعيفة.

خطوات إضافية للتقليل من نزيف اللثة

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، إليك بعض الخطوات المهمة والتي من شأنها أن تحميك من الإصابة بنزيف اللثة:

  • على الفرد أن يتجنب المأكولات التي تكون فيها نسبة الكربوهيدرات والسكريات عالية، حيث تشكل هذه الأطعمة الغذاء الرئيسي للبكتيريا التي نتشر وتنمو داخل الفم.
  • يجب تناول الأغذية والأطعمة الغنية بالألياف وفيتامين C حيث أن هذه الألياف تقوي أربطة اللثة وتدعمها بشكل متواصل، ويقي فيتامين C من ضعف أنسجة اللثة.
  • من المهم تجنب التدخين، خاصة وأن السجائر تحتوي على الكثير من المواد الضارة التي تعمل على نمو البكتيريا اللاهوائية، كما وتضر بقدرة اللثة على التجديد أو التعافي الذاتي.

طرق لعلاج نزيف اللثة

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، يجب نظف الأسنان لمدة دقيقتين على الأقل مرتين يومياً، وذلك باستخدام فرشاة أسنان مناسبة سواء كانت كهربائية أو يدوية بحيث تكون ذات رأس صغير وشعيرات مستديرة وتكون ناعمة. بالإضافة إلى محاولة ألا تنظف الأسنان بحدة، فيجب تحرك الفرشاة بشكل دائري أو بشكل بيضاوي بجميع أجزاء الفم، كما ويُنصح باستبدال فرشة الأسنان كل 3 أشهر.

  • ان تنظيف الأسنان باستخدام الخيط يساعد على تنظيف الأسنان أو من خلال فرشاة يزيل ما بين الأسنان، كما ويزيل بقايا الطعام وبكتيريا البلاك من كل المناطق التي يصعب الوصول لها، مثل تلك المناطق التي تكون عالقة بين الأسنان، لذا يجب تنظف أسنانك بخيط متين وتنظيف الأسنان مرتين يومياً.
  • يجب اختيار معجون أسنان مناسب من الفلورايد حيث يتميز بتركيبة طبية تساعد على الحد من تراكم البكتيريا التي تؤدي إلى تهيج اللثة والتسبب في نزيفها.
  • في حال لاحظت دماً أثناء عملية البصاق خاصة عند تنظيف أسنانك بالفرشاة أو في حال شعرت بأي أعراض أخرى فمن المحتمل أن يكون السبب أمراض اللثة، لذا من المهم أن تكون هناك استشارة طبية بأسرع وقت ممكن. فمن المهم ألا تنتظر وقوع المشكلة حتى يتم علاج المشكلة بشكل أسرع.
  • إن الحرص على الانتظام بشكل مستمر مع الطبيب يجنب وقوع العديد من المشاكل الأمراض التي نحن في غنا عنها لذا من المهم مراجعة الطبيب من حين إلى آخر.
  • قد يؤدي النظام الغذائي في بعض الأحيان إلى وجود نقص في التراكيب المهمة من أجل بقاء اللثة والأسنان بحالة جيدة، لذلك من المهم أن تكون الأغذية متنوعة وأن تكون صحية، وأن يبتعد الفرد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على مكيات كبيرة من الصودا.

ماذا لو استمر نزيف اللثة حتى مع التنظيف المستمر

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، ان السبب في نزيف اللثة، هو عدم التفريش بشكل جيد، أو استخدام الخيط بشكل غير منتظم، فإذا حدث انقطاع لفترة عن التفريش سوف تتحول طبقة البلاك الي تكلس أي إلى (بقايا الطعام التي يحدث التصاق وتصلب على الأسنان)، حيث يمكن أن تمتد هذه الطبقة بشكل كبير، الى تحت اللثة وتسبب الكثير من الآلام والالتهاب المزمن باللثة وكما تؤدي إلى وقوع النزيف، خاصة عند استخدام الفرشاة، أو عند تناول بعض المأكولات القاسية مثل التفاح.

اقرأ أيضًا؟: ما هي أفضل طرق العناية بالفم والأسنان في المنزل.

طريقة علاج نزيف اللثة بالأدوية وطرق طبيعية وأسبابها، تجدر الإشارة أن التكلسات لا يمكن إزالتها بشكل مباشر من خلال استخدام الفرشاة وحسب، هنا يأتي دور طبيب الاسنان الذي يعمل على ازالتها من خلال استخدام معدات خاصة بذلك، مع العلم أن الإنسان الذي يقوم بالتنظيف باستمرار وبشكل يومي، يجب عليه مراجعة طبيب الاسنان من حين إلى الآخر، على الأقل مرتين سنوياً حتى يعمل الفحص الدوري ويقوم، بتنظيف التكلسات الضرورية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *