free hit counter javascript


كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب

بواسطة: - آخر تحديث:
كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب


كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب، العلاج بالأعشاب والأدوية المستخلصة منها هو من الطب التقليدي الذي يستخدم منذ آلاف السنين، حيث أن الخصائص العلاجية الفعالة للأعشاب التي تعزز الصحة وتساهم في الوقاية من الأمراض المختلفة دفعت الناس إلى اللجوء إليها بسبب العديد من الفوائد التي يقدمونها، وهي مفيدة أيضا عند استخدام الأعشاب كعلاج بحذر اختيار الأعشاب بعناية وعدم تناول جرعة زائدة دون معرفة أو سوء استخدام، ويمكن أن تحدث تفاعلات دوائية مع استخدام الأعشاب، لذلك من المهم جدا قبل البدء في استخدام الأعشاب معرفة الاحتياطات والآثار الجانبية واستشارة الطبيب للحصول على أفضل النتائج الصحية التي تقدمها الأعشاب وتجنب أي آثار ضارة قد تحدث. يحدث نتيجة عدم كفاية المعرفة وسوء الاستخدام. تابعونا خلال الأسطر القادمة من المقالة للتعرف كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب، والمزيد من المعلومات التي تتعلق بالموضوع.

أعراض سرطان المثانة

علاج سرطان المثانة، يعد سرطان المثانة من أكثر السرطانات شيوعا خاصة عند الرجال، ويمكن أن يحدث عند النساء على الرغم من حدوثه في أي عمر.

  • إلا أنه يحدث غالبا عند كبار السن، ويبدأ سرطان المثانة في الخلايا البولية التي تبطن المثانة.
  • كما أن المثانة هي العضو العضلي المجوف الموجود في أسفل البطن، والذي يعمل على تخزين البول.
  • الكشف المبكر عن المرض والتشخيص في العلاج مفيد للحصول على نتائج جيدة.
  • سرطان المثانة مصحوب بالعديد من الأعراض مثل ألم في الحوض، أثناء التبول والدم في البول.
  • يتطور سرطان المثانة عندما تنمو الخلايا بشكل غير طبيعي في المثانة، ثم تنقسم بطريقة غير منظمة وتحدث طفرات تجعلها تخرج عن السيطرة ولا تموت، ومن ثم تشكل هذه الخلايا غير الطبيعية ورما.

اقرأ معنا: كيفية حساب رجيم النقاط

علاج سرطان المثانة بالأعشاب

قد تساعد بعض الأعشاب في تخفيف أعراض سرطان المثانة، لكنها لا تساعد في علاجه، وتحتاج هذه المعتقدات إلى مزيد من الدراسات والأدلة، ومن بين هذه الأعشاب نبتة اللبان، أو ما يعرف بالبخور، يتم استخراجه من راتنج البخور. شجرة Boswellia، وهي مصنوعة من جذع الشجرة، واللبان يؤكل كمكمل غذائي أو في تسريب الشاي أو الاستنشاق أو وضعه على الجلد، وتختلف الجرعة المناسبة حسب الحالة والعمر، ويجب أن يتم استشارة الطبيب في هذا الصدد. تم إجراء بعض الدراسات والأبحاث، وقد ظهرت نتائج فاعلة هذه الأعشاب في علاج سرطان المثانة وكانت كالتالي:

  • أجرى الباحثون دراسة في مركز العلوم الصحية بجامعة أوكلاهوما ومركز أوكلاهوما سيتي الطبي، حيث درس الباحثون آثار الزيت في نوعين مختلفين من الخلايا، بما في ذلك خلايا سرطان المثانة البشرية وخلايا المثانة الطبيعية، ووجد الباحثون أن اللبان الزيت قادر على التمييز بين خلايا سرطان المثانة الطبيعية ويعمل بشكل خاص في قتل الخلايا السرطانية، حيث يعمل الزيت على تثبيط نمو الخلايا السرطانية عن طريق إيقاف تقدم دورة الخلية والحث على موت الخلايا السرطانية في المثانة عن طريق تنشيط متعددة مسارات موت الخلايا.
  • أظهرت دراسة أن زيت اللبان يؤدي إلى تثبيط الخلايا في خلايا سرطان المثانة الانتقالية J82 وليس في خلايا UROtsa، وأكد تحليل شامل للتعبير الجيني أن زيت اللبان ينشط الجينات المسؤولة عن إيقاف دورة الخلية، وتثبيط نمو الخلايا، وموت الخلايا المبرمج في J82 وعلى الرغم من ذلك، فإن موت الخلايا الناجم عن اللبان في خلايا J82 لم ينتج عنه تفتت الحمض النووي، وهو سمة من سمات موت الخلايا المبرمج.
  • أظهرت دراسة أن أحماض البوزويل تمنع الخلايا السرطانية من الانتشار، بالإضافة إلى قدرتها على تمييز الخلايا الطبيعية عن الخلايا السرطانية، لكن لا يوجد دليل علمي واضح على قدرتها على مساعدة المصابين بالسرطان.

طالع على بوابة الحقيقة: طريقة عمل الكمامة في المنزل

الآثار الجانبية للأعشاب المستخدمة في علاج سرطان المثانة

على الرغم من أن اللبان آمن عند تناوله عن طريق الفم، إلا أنه من المهم قبل البدء في تناوله استشارة طبيب مختص لمعرفة مدى ملاءمة اللبان للحالة، ونظرا لقلة الدراسات والبحوث الكافية، يجب معرفة الآثار الجانبية والمحاذير، بما في ذلك ما يلي:

  • يشيع الغثيان والارتجاع الحمضي.
  • يجب تجنب اللبان أثناء الحمل بسبب زيادة خطر الإجهاض أثناء الحمل.
  • يتفاعل اللبان مع أدوية منع تجلط الدم وأدوية خفض الكوليسترول والأدوية المضادة للالتهابات.
كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب

كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب

مرض السرطان الخبيث

وهو مرض خطير ينتج عن الانقسام الخلوي السريع غير المنضبط، وبعض أنواعه يتسبب في نمو سريع للخلايا، وهناك أنواع أخرى يكون فيها نمو الخلايا أبطأ، والفرق بين الخلايا السرطانية والخلايا الطبيعية يكون طبيعيا.

  • للخلايا وظائف محددة وعمر ثابت، ومن الطبيعي أن تموت بعد فترة، وهذا ضمن ظاهرة طبيعية تسمى ظاهرة موت الخلايا المبرمج، حتى يكمل الجسم وظيفته بتلقي أوامر لاستبدال خلية ميتة ذات خلية أحدث تعمل بشكل أفضل.
  • إلا أن الخلايا السرطانية تفتقر إلى العناصر التي تأمر الخلية بالانقسام والموت، وهذا ما يسبب تراكمها في الجسم وتكوين الأورام في بعض الأحيان.
  • قد تسبب هذه الخلايا أخرى التغييرات التي تمنع الجسم من العمل بانتظام، والسبب هو استهلاكها للغذاء للخلايا الأخرى والأكسجين الخاص بها، وهذا ما يسبب ضعف الخلايا، وقد تظهر الخلايا السرطانية في أماكن مختلفة من الجسم.
  • وقد تظهر في منطقة واحدة، ثم تنتشر من خلالها.
  • الخلايا المناعية الموجودة في جميع أنحاء الجسم والتي تسمى العقد الليمفاوية.

مرض سرطان المثانة

يعتبر سرطان المثانة من أخطر أنواع السرطانات الخبيثة بالرغم من عدم انتشاره في جميع أنحاء العالم، حيث يشكل 5% من السرطانات في الولايات المتحدة، ويبدأ سرطان المثانة عندما تبدأ خلايا المثانة بالنمو بشكل غير طبيعي وخارجة عن السيطرة، ثم تليها مرحلة تكوين الورم، والتي يمكن أن تنتشر إلى أجزاء قريبة من الجسم، مثل الغدد الليمفاوية، أو البعيدة، مثل الرئتين أو الكبد، ومن بين أهم العلامات والأعراض التي تنبه الاحتمال لسرطان المثانة في الجسم:

  • دم في البول.
  • قد يكون قليلا أو كافيا تغيير لون البول إلى اللون البرتقالي أو الأحمر الداكن أو الوردي، ويتم تأكيد الإصابة من قبل الطبيب أو المعمل، لأن هذا العرض غير كاف للتأكيد.
  • عدم القدرة على التبول حتى ولو شعر المريض بأنه مضطر.
  • فقدان الوزن بشكل كبير.
  • الهزال والتعب الشديد.
  • تورم في القدمين.
  • آلام العظام.

أشكال مرض السرطان

من أشكال مرض السرطان الخبيث؛ ذكرنا المثانة، والآن سرطان البنكرياس، وهو النوع الرابع من السرطانات الخبيثة، ويبدأ هذا النوع من السرطان في خلايا البنكرياس، وهو عضو موجود في تجويف البطن في جسم الإنسان، خلف الجزء السفلي من المعدة، ومن حيث الوظيفة، هي المسؤولة عن إفراز الإنزيمات التي تساهم في الهضم، والهرمونات التي تساعد على التحكم في مستوى السكر في الدم، ويتم اكتشاف هذا السرطان في مراحله المبكرة، ثم يبدأ بالانتشار إلى الأعضاء المجاورة بسرعة كبيرة، ومخاطر الإصابة به. تكون العدوى أعلى لدى الأشخاص الذين لديهم تكيسات في البنكرياس، أو لديهم تاريخ عائلي للإصابة بهذا السرطان، وأعراضه الرئيسية هي:

  • الإصابة باليرقان، ومن أهم أعراضه اصفرار الجلد والعينين.
  • لون البول الداكن.
  • الإصابة بمرض السكري، ولكن هذه الأعراض وحدها لا تكفي.
  • ألم في الجزء العلوي من البطن يمتد إلى الظهر.
  • فقدان الشهية أو فقدان الوزن بدون ممارسة الرياضة.
  • اكتئاب.
  • إرهاق.

قدمنا لكم خلال الأسطر القادمة من المقالة كيفية علاج سرطان المثانة بالاعشاب، وقمنا بشرح الصورة العامة لمرض السرطان وبالتحديد مرض سرطان المثانة، وقدمنا طريقة علاجه بالأعشاب وتحدثنا عن طبيعة هذا العلاج، وشفانا وإياكم الله.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *