كيف اعالج حروق الشمس بعد السباحة



كيف اعالج حروق الشمس بعد السباحة، يذهب الجميع منا ودون استثناء في العالم إلى البحر لأهداف وأعراض وأسباب ودوافع معينة، قد تكون عملية الذهاب إلى البحر بغرض الاستجمام او الترفيه وهو السبب المعروف والأكثر شهرة وارتباط بفعل الذهاب إلى البحر، وهناك أعراض أخرى كثيرة وواسعة ومتعددة، لكن خلال عملية الذهاب في وقت بروز الشمس، فإن الشخص قد لا ينتبه إلى أضرار تعرضه للشمس، وهذه من الأسباب التي قد تترك في جسم الانسان حروقا تؤذيه وتؤذي جسده، وهذا ما يبحث الشخص الذي يتعرض لذلك عن علاج له، وقد امتلأت المواقع الالكترونية حول المعلومات في هذا السياق لأجل خدمة الشخص الذي يريد الاستفادة في هذا السياق، وفيما يلي سنوضح خلال المقالة القادمة كيفية علاج حروق الشمس بعد السباحة في البحر.

علاجات منزلية لحروق الشمش بعد السباحة

نحن نعلم بأن الوقاية أفضل طرق العلاج من حروق الشمس، ولكن قد تضطرنا الظروف لمواجهة تلك المشكلة، والتعامل معها على أنها أمر واقع خاصة في أوقات الإجازات والمصايف، التي تكثر بها فترات التعرض للشمس لعرض الاستجمام خاصة مع السباحة، ومن هذه الوصفات:

  • الصبار، يعد الصبار الخيار الأول لكثيرين من الذين يعانون من حروق الشمس بعد ممارسة السباحة، فهو أكثر العلاجات الطبيعية شيوعا وأكثرها فعالية، فضلا عن سهولة الحصول عليه لاستخدامه في تلك المواقف التي تتعرض فيها البشرة لحروق.
  • زيت اللافندر، يعتبر زيت اللافندر من أبرز أنواع الزيوت العطرية المرطبة، والتي تفيد في علاج البشرة ومشاكل الحروق، ويتميز بخواص مسكنة للألم ومضادة للالتهابات، يمكنها أن تساهم بشكل كبير في التخفيف من حروق الشمس بسرعة.
  • الزبادي، يمكنك القيام بوضع مقدار من الزبادي على مكان الحرق لمدة عشر دقائق، للمساعدة في معالجة المنطقة المحروقة بسرعة، وينصح بالاستعانة بنوع زبادي سادة بارد، يحتوي على كثير من مكملات بروبيوتيك الغذائية، والتي تساعد فعليا على استعادة الحاجز الطبيعي للبشرة، وتكوين طبقة رقيقة فوق المنطقة المحروقة.
  • الخل، يمكن لمن يريد الاستعانة بالخل الأبيض المقطر أو بخل التفاح، ومن الممكن وضع أي منهما على المنطقة المصابة إما برشه عبر زجاجة رذاذ بها خل ومياه أو بقطعة قماش منقوعة في الخل، يتم عصرها عصرا جيدا، ثم توضع برفق فوق المنطقة المصابة.
  • الشاي، ويتم ذلك من خلال ملء إبريق بمقدار من المياه الدافئة وثلاثة أكياس من الشاي الأسود، حيث يساعد حمض التانيك ومركب الثيوبرومين الموجودين في الشاي الأسود على إزالة الحرارة من المناطق المصابة بحروق، كما تعمل مكونات أخرى في الشاي، تسمى بمضادات الأكسدة، على منع تلف الجلد والمساهمة في إصلاحه بصورة فعالة.
  • الخيار، ويساعد على استعادة نضارة البشرة والتخفيف من ألم المناطق المصابة.
  • قشر البطاطا، وهي من أقدم الطرق التي يتم اتباعها منذ الأزل في معالجة حروق الشمس.

ما هي حروق الشمس

حروق الشمس هي عبارة عن احمرار مؤلم في الجلد، ويبدو ساخنا ومرتفع الحرارة عند لمسه، في خلال بضعة ساعات بعد التعرض للكثير من الأشعة فوق البنفسجية الصادرة من أشعة الشمس، أو المصادر الاصطناعية، مثل المصابيح الشمسية، وقد تستغرق حروق الشمس عدة أيام أو أكثر لكي تتلاشى، ويحدث ذلك غالبا بعد قضاء وقت طويلة في السباجة في الأوقات التي تكون الشمس فيها متوهجة وأشعتها مرتفعة، ومثل ذلك يؤذي الجسم ويسبب الحروق، والحروق ليست بسيطة، لهذا تؤذي ويبحث صاحب الأذى عن علالج لها باستمرار.

حروق الشمس بعد السباحة

في الوقت الذي تلتقي فيه البشرة المكشوفة مع الماء المكلور أو المالح بأشعة الشمس، فإن ذلك يصبح أمرا مزعجا للغاية، فتجمعات الكلور وحدها تهيج في بعض الأحيان الجلد الحساس، ولكنها بالطبع تسبب التهاب البشرة المجتمعة مع أشعة الشمس بشكل خاص، وتحذر مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها من أن هذه الأشعة فوق البنفسجية الضارة، أو الأشعة فوق البنفسجية بشكل عام لها القدرة على إتلاف الجلد حتى في الأيام التي تكون السماء فيها مليئة بالغيوم.

في هذه المقالة قمنا بتقديم خلفية عن الحروق التي تتعرض لها الأجساد بعد السباحة وشرحها بشكل سهل، وقد قمنا بوضع بعض الحلول أو الطرق التي تعالج هذه الحروق، راجين أن يكون ذلك في ميزان التسهيل على من يريد الاستفادة حول الأمر.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى