free hit counter javascript


كيف تستخدم الميكروويف

بواسطة: - آخر تحديث:
كيف تستخدم الميكروويف


كيف تستخدم الميكروويف، تعتبر الأجهزة الكهربائية في وقتنا الحالي من الأشياء المهة والضرورية في حياة كل شخص، ومن تلك الأجهزة هو الميكروويف حيث يكاد لا يخلو أي منزلٌ في أيامنا هذه من جهاز المايكرويف الذي يعتبر أحدِ أشهر اختراعات القرن العشرين الذي باتت نستخدمها يوميًا كأحد متطلبات عصر السرعة الحالي، لذلك سوف نقدم لكم لمحةً عن الميكروويف وكيفية استخدامه، تابعوا معنا.

نبذه عن الميكروويف

تم اختراع أول ميكروويف في العالم لعام 1945 على يد  المهندس الأمريكي بيرسي سبنسر، ومع ظهور فرن الميكروويف بالأسواق العامة في السبعينيات، غيّر معظم الناس الطريقة التي يعدون بها طعامهم، وأدى ذلك إلى ارتفاع مستوى الراحة المنزلية، فان الهدف الأساسي من الميكروويف هو تسخين الأطعمة المختلفة وليس طهوها، وعلى الرغم أنّه بالإمكان أحياناً استخدامه لهذا الغرض الأخير ، وسنعرض لكم الأن مبدأ عمل الميكروويف فهو يعمل عن طريق إصدار أشعة كهرومغناطيسية، بحيث تحول الأشعة الطاقة من تردد منخفض إلى تردد عالٍ، مع قابلية الغذاء لامتصاص هذه الترددات، وبالتالي يتم رفع درجة حرارة جزيئات الطعام وتسخينه.

طريقة استخدام الميكروويف

قدمنا لكم بعض المعلومات البسيطة عن اكتشاف الميكروويف الذي يعتبر من الأجهزة المهمة، نعود الى السؤال الذي يبحث عنها العديد ألا وهي كيفية استخدام الميكروويف، سنقدمها لكم فيما يلي:

  • يجب عليكِ أن تقومي بقراءة الكتيب الخاصّ بالمايكروويف جيداً الذي اشتريته، وذلك لكي تتمكني من تشغيله.
  • قومي بتغطية الأطعمة عند تسخينها من خلال استخدام الأوراق الخاصّة المصنوعة من البلاستيك، أو باستخدام طبق زجاجي.
  • واذا أردت استخدام المايكروويف للطهي، فيجب أن تختاري النظام المناسب للطهي وليس للتسخين، حتى لا تتسببي في حرق المحوّل، ثمّ قلبي الطعام من فترة لأخرى أثناء عملية الطهي.
  • إذا أردت أن تذوبي الطعام في المايكروويف، مثلاً كاللحم أو السمك المثلّج، عدّلي النظام كي تختاري نظام التذويب، ثمّ غطي الشيء المراد تذويبه كما ذكرنا في الخطوة السابقة.
الميكروويف

الميكروويف

هل يُعتبر استخدام الميكروويف آمنًا

قد يشعر البعض بالقلق عندما يتوجد لاستخدام المايكرويف أو الوقوف بجانبه أثناء إعداد الطعام فيه من دون وجود أي مبررٍ لذلك؛ إذ إن المايكرويف هو عبارة عن مستوعبة معدنية مُحكمة الإغلاق تستخدم الأمواج الكهرومغناطيسية دون أن تسمح لها بالتسرب الى الخارج، فإذا قمت بالنظر جيدًا من خلال الباب الزجاجي إلى الداخل سوف تجد شبكة من القضبان المعدنية مثبّتة على الجدار الخلفي وتكون مليئة بالثقوب الصغيرة التي تعمل على السماح للأمواج بالمرور من خلالها، كما أنه يوجد ميزةُ أمان أخرى تدعى المتشابكات والتي تُبقيك بأمانٍ في حال قمت بفتح باب المايكروويف فجأةً، حيث سيتوقّف المغنترون بشكل مباشر عن نشر تلك الأمواج الكهرومغناطيسية.

وبالتالي فان كل ذلك لا يمنعك من اتباع بعض إجراءات الحماية مثلاً كالتأكد من إغلاق الباب جيدًا وتبديل شبكة القضبان المعدنية في حال تعرّضها للصدأ.

إيجابيات استخدام الميكروويف

يوجد هناك العديد من الايجابيات عند استخدام الجهاز الكهربائي “الميكروويف”، فما هي تلك الايجابيات التي يقدمها الميكروويف للشخص، سنتعرف عليها فيما يلي:

  • يُساهم الطبخ بالمايكرويف في عدم تشكيل المواد المسرطنة كالقطران وهباب الفحم نتيجةً لانخفاض حرارة الطبخ التي تصل إلى درجة غليان الماء.
  • بينما تعمل أجهزة التسخين الأخرى على رفع درجة حرارة سطح الطعام دون داخله، يتمكّن المايكروويف من اختراق الطعام إلى الداخل ورفع حرارته بنفس الوقت مع السطح.
  • لن تضطر لتسخين المايكروويف قبل استخدامه وهذا ما يجعله أفضل جودةً وكفاءةً مقارنةً مع الأفران الأخرى.
  • وبالتالي نظرًا للوقت القصير الذي يحتاجه المايكروويف لطهي الطعام، فانه يُحافظ قدر الإمكان على المواد الغذائية التي تتواجد به عند عملية الطهي.
  • يمكنه أن يستهلك طاقة أقل من الفرن العادي عند الطهي أو التسخين.
  • عندما يتم طهي البطاطا داخله فانها لن تتشكّل مادة الأكريلاميد التي تُعتبر من المواد المسرطنة.
  • تعتبر عملية تنظيف المايكروويف سهلة بالمقارنة مع الأفران العادية.
  • يمكنك أن تضبطيه لكي يتوقّف بعد فترة زمنية تلقائيًا، ولذلك لا يمكنك أن تقلقي إن سهوت عنه لبعض من الوقت.
  • لا يمكن أن تتصر أي أضرار للميكروويف مثلاً كالنارٍ أو الدُخانٍ لذلك يُمكن للأطفال استخدامه من دون أي خوف.

كيفية تسخين الطعام في الميكروويف

تعتبر الأمواج التي تتواجد الميكرويف أن لها قادرةٌ على التسبب في اهتزاز جزيئات الماء التي تتواجد في الأغذية، وبالتالي فان الطاقة الحركية تتحول إلى طاقة حرارية مما يؤدي إلى تسخين الطعام، حيث تتمّ عملية التسخين داخل الأفران التقليدية عبر عملية التوصيل؛ إذ أن الحرارة تنتقل من الفرن إلى الطبق ثم تَنتقل من الطبق إلى الطعام، بينما تكون عمليّة التسخين داخل أفران الميكرويف تكون من خلال طريق امتصاصِ جُزيئات الماء والدهون المُكونة للطعام لأمواج الميكرويف مما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة كافّة الجزيئات بالمقدار والوقت نفسه وذلك نتيجةً لاصطِدامها ببعضها البعض كما أنه تتكمن من تكوين طاقةً حراريّةً تتسبّب في تسخين الطعام، مع بقاء الطبق الخارجي بارداً.

التعليقات