simple hit counter

ما الذي تعنيه الاسرة بالنسبة لك

بواسطة: - آخر تحديث:


ما الذي تعنيه الاسرة بالنسبة لك، تعد الاسرة الخلية الأساسية لبناء الأفراد، والتي تربط ما بينهم بعلاقة وطيدة، تربط ما بين صلة القرابة والرحم، حيث تسهم بدرجة كبيرة في النشاطات الاجتماعية في كافة جوانب الحياة المختلفة سواء كانت سياسية أو روحية أو عقائدية، حيث يمكن أن تؤثر على نموها من حيث اخلاقهم وصفاتهمِ من المراحل الأولى حتى نشأتهم، وقد تناول علم الاجتماع هذا  الموضوع نظراً لأن الاسرة هي الحضن الدافئ الذي يحتضن الافراد والجماعة وكان للإسلام دورٌ كبير في عنايتهِ بالأسرة وذلك لأهميتها الكبيرة .

مظاهر عناية الإسلام بالأسرة

تبنى المجتمعات بواسطة الأسرة التي تعتبر اللبنة الأولى في نشأتها واساسها المتين، إذ ترتبط فيما بينها بصلة قوية ومتماسكة، فقد اهتم الإسلام بالأسرة واعتنى بها عناية كبيرة نظراً لأهميتها الكبيرة، فقد قدّسها تقديساً عظيماً لأنها أساس صلاح أو فساد الإسلام، فالأسرة التي تقوم على مبدأ الدين والعقيدة الصحيحة يضيء طريقها أينما حلت، فقد قال الله تعالى في كتابهِ العزيز: ( وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ )، ومن مظاهرها :

  • إقرار الحقوق والواجبات فقد بين الإسلام العلاقة التي تجمع ما بين الزوجين ووضح الأدوار الواجب على الافراد اتباعها .
  • رعاية الأبناء: فقد أقر الدين الإسلامي ضرورة رعاية الأبناء والاهتمام بهم في كل وقتٍ لأنهم أساسها .
  • طاعة الوالدين: وقد بيّن القرآن الكريم ذلك في معظم آياته، قال تعالى:( وَقَضى رَبُّكَ أَلّا تَعبُدوا إِلّا إِيّاهُ وَبِالوالِدَينِ إِحسانًا إِمّا يَبلُغَنَّ عِندَكَ الكِبَرَ أَحَدُهُما أَو كِلاهُما فَلا تَقُل لَهُما أُفٍّ وَلا تَنهَرهُما وَقُل لَهُما قَولًا كَريمًا ) .
ما الذي تعنيه

ما الذي تعنيه

قد يهمك أيضاً: تفهم الادوار داخل الاسرة

ما مكانة العائلة في الإسلام

فقد اكد الإسلام على ضرورة الزواج وتكوين الاسرة لما لها من آثار كبيرة على المجتمع الإسلامي، فقد قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: ( لكني أصوم وأفطر وأصلي وأرقد وأتزوج النساء، فمن رغب عن سنتي فليس مني )، وذلك فقد عظّم وقدس الدين مكانتها .

الإجابة: 

  • كل شيء في الحياة .
  • المكان الآمن والعيش البسيط .
  • الحضن الدافئ الذي يجمعنا .

فقد أوصانا النبي محمد صلى الله عليه وسلم على بناء اسرة سليمة واختيار الزوجة الصالحة، لأنها العمود القائم على بناء الجيل الجديد .